۱۰۲۰
۰
۱۳۹۳/۰۴/۱۰

السيد احمد الاشكوري وتاريخ الحرمين الشريفين

پدیدآور: طلال غداف

خلاصه

طلال غداف از شیعیان نخاوله مدینه منوره، این یادداشت را برای جشن نامه استاد اشکوری نوشته است.

من لم يعرف شخصية سماحة المحقق آية الله السيد احمد الإشكوري عرفه من خلال تحقيقاته وغربلته للتراث الاسلامي وإحياءه، عالم قضى خمسون عاماً من عمره بين المخطوطات والتحقيقات متجولا في مكتبات انحاء العالم ومراكز البحث والدراسات باحثا عن مخطوطة هناك وكتاب هنا عاملا عليها ما بين تصوير وتوثيق وفهرسة لذلك التراث الحضاري الاسلامي، ليقدمه مادة علمية لطلبة العلم والبحث والتحقيق في شتى المعارف الاسلامية لغوية وتاريخية ودينية.
خمسون عاما وهو يحمل هم التحقيق و التوثيق لتراثنا الاسلامي من النجف الاشرف الى قم المقدسة الى ان تحقق على يديه ذلك الحلم الطويل في صرح علمي وثقافي هو مركز احياء التراث الاسلامي عام 1417 للهجرة النبوية في مدينة قم المقدسة وبرعاية من مرجعية سماحة اية الله العظمى السيد علي السيستاني دام ظله.
أول معرفتي بسماحة آية الله الاشكوري كانت عام 2011م عندما التقيناه في زيارته للنبي الاعظم واهل بيته عليه وآله الصلاة والسلام في موسم الزيارة الرجبية. التقينا بسماحته في حسينة الشيخ محمد علي العمري رحمة الله عليه وكان بصحبة ثلة من الافاضل العلماء هم اعضاء مؤسسة احياء التراث الاسلامي بمعية السيد علي الشهرستاني.اقتربت من سماحة السيد الاشكوري والشيخ مهدي بور وعرضت عليه مشاريعنا التوثيقية حول جغرافية سيرة النبي واهل البيت عليه وعليهم الصلاة والسلام في الحجاز.من معالم واثار في المدينة وخارجها.
كشف لي سماحة السيد عن ما يحتويه الارشيف العثماني من وثائق اطلع عليها وبعض المحققين معه من مواد توثيقية ترصد تاريخ الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة وكيف كان يتعاملون مع تلك الوثائق التي أصبح من الصعب على بعض غير المتخصصين التعامل معها لأنها كتبت باللغة التركية القديمة بأحرف عربية على غير وقتنا الحاضر حيث تبدلت اللغة التركية الى الاحرف اللاتينية.
طلبت من سماحة السيد الاشكوري ومن صحبه ان نصحبهم بجولة ميدانية على معالم المدينة للوقوف على معالم السيرة النبوية وتراث معالم اهل البيت.
في صبيحة ذاك الخميس وعند السابعة صباحاً بدأنا جولتنا بعالية المدينة وعواليها من خلال المرور على الصدقات النبوية (الاوقاف الفاطمية) و حوائط اهل البيت - صريا - العريض – ام غلة – منازل بني قريظة وبني النضير وبني قينقاع والابار النبوية غرس والعهن والاعواف واريس وذرع و الفقيّر وغيرها من الابار الواردة في السيرة النبوية ثم انطلقنا الى بعض المساجد التي صلى بها النبي و التي خطها لبعض القبائل والعديد من تلك المعالم
ثم بدانا بتفاصيل معالم واقعة احد ومعركة الخندق.
كان سماحته في كل تلك المواقع يذكر شواهد قرآنية وروائية و لغوية لبيان تفاصيل الوقائع والمعالم. اذكر من ذلك عندما وقفنا على بئر غرس وشاهد سماحته طريقة طي البئر بحجارة منسقة من قاعها الى اعلاها.
وقد رصد سماحة السيد الاشكوري في مقالة له بالفارسية موقوفات امير المؤمنين الامام علي بن ابي طالب عليه السلام في الحجاز. من مزارع وبساتين حددها سماحته داخل المدينة المنورة وخارجها كالموقوفات الموجودة في ينبع وفدك وخيبر ومواضع اخرى بأطراف المدينة المنورة بعد استقصاء الروايات التي تنص على وقفية امير المؤمنين عليه السلام ووصاياه لولده من ابناء فاطمة الزهراء وغير ابناء الزهراء .
وقد بين سماحة السيد الطريقة التي تدار به تلك الموقفات من خلال النص الوارد عن امير المؤمنين .
كما اشار السيد الاشكورى الى الموقفات من الدور لأمير المؤمنين  كداره التي اوقفها ببني زريق في غربي مسجد النبي صلى الله عليه واله على خالاته .
كان هذا الاهتمام من سماحة السيد الاشكوري بالحرمين الشريفين والمدينتين المقدستين مكة المكرمة والمدينة المنورة لما لهذه البقعة المقدسة من مكانة في التاريخ الاسلامي وبعض التشريعات الاسلامية.
وعند زيارتنا الى مركز احياء التراث الاسلامي بمعية سماحة الشيخ صالح الجدعان في عام 2011في شهر شعبان تحدث سماحة السيد الاشكوري عن اسباب عدم وجود حركة علمية رائدة كالنجف الاشرف وقم المقدسة في المدينة ومكة بشكل مرصود وواضح وعلى فترة زمنية واسعة حيث ارجع سماحته ذلك للأسباب التالية:
اولا) الظروف السياسية حيث ان الحجاز مركز سياسي وديني للمذاهب السنية
ثانيا) قلة الشيعة واستضعافهم في منطقة الحجاز وتهميش أي دور علمي او سياسي بل حتى اجتماعي خصوصا بعد القرن التاسع الهجري بعد زوال حكم ال مهنا والقضاء على التشيع
ثالثا) سيطرة العثمانيين على الحجاز واتخاذ المذهب الشافعي مذهبا رسميا للقضاء والتدريس في الحرمين.
انه رجل بقامة علمية عملاقة في التحقيق والتوثيق حق له علينا ان نحتفي به ليبقى شاهدا على مرحلة زمنية رجعت الامة الى تراثها وتاريخها لتستعيد ماضيها العريق وامجاد حضارتها الانسانية.

نظر شما ۰ نظر

نظری یافت نشد.

پربازدید ها بیشتر ...

مروری بر دیدگاه های بازرگان در کتاب باد و باران در قرآن

رسول جعفریان

این مدت که در باره دیدگاههای رایج در باره کائنات الجو، یا همان مباحث پدیده های جوی و آب هوایی، در دو

گاونامه

رسول جعفریان

گاو نامه بهانه ای است برای یاد آوری چند نکته در تاریخ نشر علم در ایران

منابع مشابه بیشتر ...

العلامة الحسيني الاشكوري وتحقيق التراث

كامل سلمان الجبوري

العلامة الحسيني، من اعلام الفكر، ومن اعمدة الثقافة في الحاضرة الاسلامية، في العراق وايران.

زندگی، تحصیل، تحقیق/ مصاحبه با استاد سید احمد اشکوری

سید احمد حسینی اشکوری

متن زیر مصاحبه ای است با استاد سید احمد حسینی اشکوری که در جشن نامه ایشان چاپ شد.